رام الله:

تقع على بعد 16كم شمال القدس على الجانب الغربي لطريق القدس نابلس فوق عدة تلال تتخللها أودية قليلة العمق وترتفع عن سطح البحر 870 م ومرتفعات رام الله جزء من هضبة القدس والخليل يتميز مناخها بالاعتدال وشبه الرطب بلغ عدد سكانها عام 1987 حوالي 27ألف نسمة , يعمل جزء من سكان رام الله بالزراعة وقد استفاد المزارعون من الأموال التي يرسلها لهم ذووهم في الخارج واستمر بعضهم في استصلاح الأراضي وتطوير أساليب الزراعة واستخدام الحصادات والجرارات وتبلغ مساحة أراضي رام الله حوالي 14700 دونم , استغل معظمها في الزراعة التي توسعت على حساب الأراضي الرعوية وتزرع فيها الحبوب والأشجار المثمرة والحرجية والخضروات ويأتي التين والعنب و اللوز والمشمش والتفاح بعد الزيتون وتعتمد الزراعة على مياه الأمطار التي تهطل بكميات وفيرة .

 

يوجد في مدينة رام الله صناعات كيماوية ومعدنية وأهم صناعاتها الغذائية استخراج زيت الزيتون  كما تشتهر بالصناعات اليدوية والسياحية والمطرزات والأثاث والطوب وغيرها .

 

وفي المدينة العديد من المدارس لمختلف المراحل الدراسية وفيها أيضا معهد للمعلمات ومركز تدريب للمعلمين ومركز تدريب الفتيات ودار لرعاية الأحداث , يوجد شركة للمياه وغرفة التجارة وتأسست عام 1950م .

 

 يوجد في رام الله جمعيات خيرية منها :

 

1-    لجنة الزكاة المركزية

 

2-    جمعية النهضة النسائية

 

3-    جمعية رعاية الطفل

 

4-    جمعية الاتحاد النسائي

 

5-    جمعية أصدقاء الكفيف .

 

وقد صادرت سلطات الاحتلال مساحات شاسعة من أراضي رام الله وأقامت عليها العديد من المستوطنات وقد بلغ عدد المستوطنات حتى نهاية عام 1987م حوالي 30 مستوطنة  , واكبر هذه المستوطنات ( ريمونيم )  .

 

 

 

 

 

 

 

بلدة البيرة                     

 

هي من ضواحي مدينة رام الله تقع على طريق رئيسي , ترتفع عن سطح البحر 850 م . بنيت فوق مدينة بيرزيت الكنعانية بمعنى ( آبار ) وتبلغ مساحتها العمرانية 7200 دونم ومساحة أراضيها الكلية حوالي 2204 دونم يزرع فيها الحبوب والأشجار المثمرة والزيتون والعنب والتين بلغ عدد سكانها عام 1987 م حوالي 22540 نسمة بما فيهم سكان مخيم الأمعري تضم البيرة ثلاث مدارس للبنبن  ومدرستان للبنات لمختلف المراحل الدراسية  ويدير شؤونها مجلس بلدي  . ويتوفر في البيرة العيادات الطبية والخدمات البريدية والهاتفية وفي البلدة العديد من الجمعيات الخيرية , كجمعية انعاش الأسرة االتي تشرف على العديد من النشاطات كروضة أطفال ومراكز للتدريب المهني ومركز لمحو الأمية ودور للأيتام  , وجمعية أصدقاء المجتمع الخيرية واجمعية الخيرية الاسلامية وجمعية حماية الأسرة والطفولة .

 

 

 

دير دبوان                

 

تقع هذه البلدة على بعد  7 كم إلى الشرق من رام الله  , يتبع لها 3 قرى هي رأس كركر , رمون , سردا . تقع على رقعة جبلية من مرتفعات رام الله وتنحدر أراضيها من الغرب إلى الشرق , ترتفع عن سطح البحر 770 م وتبلغ مساحتها العمرانية 1700 دونم والمساحة الكلية 7330دونم تحيط بها الأراضي الزراعية من جميع الجهات وتشغل بساتين الأشجار المثمرة من الزيتون والتين والعنب مساحات واسعة , تزرع الحبوب والخضروات في السهول والوديان وتعتمد الزراعة على مياه الأمطار بالإضافة على بعض مياه الينابيع والآبار وأهم الينابيع المنتشرة في أراضيها : عين الجابية في الشمال , وبئر الدرب  وبئر السهل . بلغ عدد سكانها عام 1987 م 4200 نسمة لقد ساهم المغتربون من أبناء البلدة في تطويرها وزيادة مشاريعها العمرانية ومعظم المغتربين في أمريكا وتوجد في البلدة المرافق العامة كالعيادات الطبية والمساجد والمدارس منها مدرستان للبنين والبنات  لجميع المراحل الدراسية .

 

 

 

ســلــواد

 

تقع هذه البلدة إلى شمال شرق  رام الله  وتبعد عنها 14 كم يحدها من الشمال المزرعة الشرقية ومن الجنوب عين يبرود ومن الغرب عطارة ويبرود ومن الشرق كفر مالك ودير جرير , تقع على رقعة جبلية من مرتفعات رام الله وتحيط بها عيون الماء من الجهتين الشرقية والشمالية , ترتفع عن سطح البحر 880 م وتبلغ مساحتها العمرانية 1030 دونم وتبلغ مساحتها الكلية  18 ألف دونم  بلغ عدد سكانها عام 1987 م 4170 نسمة , وتشغل بساتين الأشجار المثمرة من الزيتون أراضي المنحدرات الزراعية بين البلدة والوادي يضم وسط البلدة المحلات التجارية والمساجد والمدارس والمرافق الأخرى فيها 4 مدارس للبنين والبنات احدهما ثانوية للبنين وفيها مدارس حكومية ومدارس تابعة لوكالة الغوث . صادرت سلطات الاحتلال جزء من أراضيها وأقامت فيها مستوطنة ( عوفرا ) .

 

 

 

سنجل

 

تقع هذه البلدة إلى الشمال الشرقي من رام الله  وتبعد عنها 21 كم ترتفع عن سطح البحر 800 م وتبلغ مساحتها العمرانية 510 دونم  وتبلغ مساحتها الكلية 14200دونم  يعود اسمها إلى( ريمون دي سان جيل ) أمير تولوز من أمراء الفرنجة يقال أن الجب الذي القي فيه سيدنا يوسف يقع فيها  . بلغ عدد سكانها عام 1987 م 3800 نسمة , ويعود بعض السكان بأصولهم إلى حوران . وتشغل بساتين الأشجار المثمرة من الزيتون  والعنب  تعتمد القرية في مياه الشرب والري  على نبع يقع في وسط القرية ولها خزان وأنابيب يتناول السكان ما يحتاجونه من الماء وتعرف هذه العين ( جب سيدنا يوسف )  . وفي غرب القرية مزار يحمل اسم الشيخ عمر الضمري  .                    فيها مدارس تضم مختلف المراحل الدراسية .

 

 

 

بيت لقيا

 

تقع هذه البلدة إلى الجنوب الغربي من رام الله  وتبعد عنها 21 كم ترتفع عن سطح البحر 300 م تبلغ مساحتها الكلية 8500دونم معظمها صالحة للزراعة حيث يزرع  فيها الحبوب والبقوليات  والخضار والأشجرة المثمرة الأخرى ,وفيها الأشجار المثمرة من الزيتون ويوجد في القرية معصرتين للزيتون من الطراز الحديث ومعصرة أخرى قديمة . عرفت في العصر الروماني بام ( كفر لقتيا ) وذكرها الصليبيون باسم ( بيت ليج ) ,  بلغ عدد سكانها عام 1987 م 3653 نسمة  فيها مدارس تضم مختلف المراحل الدراسية , ويوجد في القرية ( النادي الثقافي الاجتماعي الرياضي ) .

 

بيرزيت 

 

تقع على بعد 25 كم شمال مدينة القدس وهي من ضواحي مدينة رام الله يصل إليها طريقان الأول يأتي من الجنوب الغربي من مدينة رام الله والثاني يتصل بطريق القدس _ نابلس وترتفع 775 م عن سطح البحر .    بلغ عدد سكانها عام1922م حوالي 896 نسمة وعام 1945 م حوالي 1960 نسمة  وفي عام 1967 وبعد الاحتلال بلغ عدد سكانها حسب الإحصاء الصهيوني حوالي 2311 وعام 1987 م 3800 نسمة .

 

مساحة بيرزيت العمرانية حوالي 1500دونم ومساحتها الكلية 14.100دونم وأهم مزروعاتها أشجار الزيتون , أقيمت أول بلدية في بيرزيت عام 1962م . ساهمت جامعة بيرزيت في ازدهار الحركة العمرانية والثقافية والتعليمية في البلدة ,وقد تأست بلدية كلية بير زيت الوطنية عام 1924 م وكانت النواة لجامعة بيرزيت الحالية التي يقدر عدد طلابها بحوالي 3500 طالب وطالبة  .ويوجد في بيرزيت أثار من العهد البرونزي والحديدي والروماني والبزنطي والصليبي والبيزنطي  .

 

 

 

بيت ريما ( بني زيد )

 

تقع على بعد 22 كم شمال غرب مدينة رام الله  وهي فيها مجلس بلدي يتبع ادرايا لها 16 قرية . وترتفع 480م عن سطح البحر . وقد عرفت في العهد الروماني باسم بيت ريما .  بلغ عدد سكانها عام 1987 م 3700 نسمة .

 

مساحة بيت ريما العمرانية حوالي 1400دونم ومساحتها الكلية 9.500دونم وأهم مزروعاتها أشجار الزيتون , تعتمد على مياه الأمطار للشرب والري بالإضافة إلى ( عين فياض ) و ( عين البلد ) . يوجد فيها مدارس لمختلف المراحل الدراسية ويدرس فيها طلاب القرى المجاورة . والمرافق العامة متوفرة حيث يوجد عيادة طبية عامة , و مركز لرعاية الأمومة والطفولة وتتوفر فيها الخدمات الهاتفية .

 

 

 

عين يبرود

 

تقع على بعد 7 كم شمال شرق مدينة رام الله  ويدير شؤونها مختار القرية . وترتفع 800م عن سطح البحر.  بلغ عدد سكانها عام 1987 م 2500 نسمة .

 

مساحة عين يبرود  العمرانية حوالي 2640دونم ومساحتها الكلية 11.500 دونم وأهم مزروعاتها أشجار الزيتون والتين والعنب والبرقوق  , تعتمد على مياه الأمطار للشرب والري بالإضافة إلى بئر نبع  . يوجد فيها مدارس لمختلف المراحل الدراسية ويدرس فيها طلاب القرى المجاورة . والمرافق العامة متوفرة حيث يوجد عيادة طبية عامة واحدة . وفي القرية جمعية عين يبرود الخيرية التي تأست عام 1981م وتشرف على العديد من الأنشطة منها مركزا لمحو الأمية , ونادي رياضي ومركزا للتدريب على الخياطة والنسيج وتشرف على روضة أطفال .

 

 

 

ترمس عيا

 

تقع على بعد 23 كم شمال شرق مدينة رام الله  . وترتفع 660م عن سطح البحر , تقع في سهل فسيح يسمى ( مرج عيد ) أو ( مرج العذارى ) . بلغ عدد سكانها عام 1987 م 2800 نسمة .

 

مساحتها العمرانية حوالي 2250دونم ومساحتها الكلية 17.600 دونم وأهم مزروعاتها أشجار الزيتون والتين والعنب واللوز والعنب  , ومن المعروف أن أراضي قرية ترمس عيا هي وقف لمقام النبي موسى .   تشرب من عين ماء ضعيفة تقع في جنوبها على بعد كيلومتر واحد وفي القرية مدارس لمختلف المراحل وفي القرية مسجد جامع تأسس عام 1926 م ويضم مزار يدعى مزار الشيخ صالح . ويوجد في القرية عيادة طبية واحدة ومركز لرعاية الأمومة والطفولة وتتوفر فيها الخدمات الهاتفية ويوجد فيها العديد من المواقع الأثرية والخرب وأضرحة ضخمة من العهد الروماني . في القرية جمعية التنمية للريف تأسست عام 1984م وتشرف على العديد من الأنشطة منها محو الأمية و روضة أطفال , والتأهيل المهني والأنشطة الصحية والرياضية . صادرت سلطات الاحتلال جزء من أراضي القرية واقامت عليها مستوطنة ( شيلو ) . وتضم القرية الخرب التالية : ( خربة أبو ملول)  (  وخربة كفر ستونا ) (وخربة عموريا)( وخربة الرشيد ) .

 

 

 

 

 

خربتا المصباح

 

تقع على بعد 15 كم جنوب غرب  مدينة رام الله , تقع على هضبة متوسطة الارتفاع كان اسمها   قديما ( أم السباع ) ويقال أنه قد مر بها أبو عبيدة عامر بن الجراح في الصباح الباكر فسماها  ( خربة المصباح ) وتحولت إلى ( خربتا المصباح ) وترتفع 350م عن سطح البحر.  بلغ عدد سكانها عام 1987 م 2500 نسمة . تبلغ مساحتها العمرانية حوالي 480دونم  وأهم مزروعاتها أشجار الزيتون والتين , يوجد في القرية معصرتين للزيتون واحدة منها أوتوماتيكية  والأخرى مكابس ,  وفي القرية شبكة كهرباء تتغذى من شبكة كهرباء القدس , وفي القرية مدرسة اعدادية للبنين والبنات ومدرسة ابتدائية للبنات . ويوجد في القرية نادي  خربتا  الثقافي والاجتماعي ، وقام بالعديد من الانجازات منها الاعمال التطوعية داخل القرية واقام دورات للالعاب الرياضية،ويوجد في القرية عيادتين طبيتين (خاصة) وعامة.

 

 

 

دير عمار

 

تقع إلى الشمال الغربي من مدينة رام الله ، وتبعد عنها حوالي 17 كم ، تتبع لبلدية بني زيد،ترتفع عن سطح البحر حوالي 30 5م ، وتبلغ مساحتها العمرانية الف دونم تقريبا ، وتبلغ مساحتها الكلية 7200دونم ويزرع فيها الزيتون ويعد من اهم المزروعات في البلدة ويحيط بها من جميع الجهات ، وتعتمد الزراعة على مياه الامطار ومياه العيون لري بعض المزروعات بلغ عدد سكان القرية عام 1987حوالي 2282نسمة ، يوجد في القرية مدرستان للبنين والبنات . 

 

 

 

صفا

 

تقع إلى  الغرب من مدينة رام الله وتبعد عنها حوالي 18كم ،تابعة إداريا لبلدة  سلواد في رام الله ترتفع عن سطح البحر حوالي 350م، ، لعل اسمها تحريف لكلمة ( صوفانا) السريانية تعني  التصفية او التنقية ، وتقوم على بقعتها خربة ( صفو ) تبلغ مساحة أراضي القرية 9600دونم يزرع فيها الزيتون بمساحات واسعة والتين والخروب . بلغ عدد سكانها عام 1987 م حوالي 2140 نسمة . يوجد في القرية مدارس حكومية لمختلف المراحل الدراسية , ويوجد في القرية عيادة طبية , ومركزا لرعاية الأمومة والطفولة .

 

 

 

نعلين

 

تقع إلى الشمال الغربي من مدينة رام الله وتبعد عنها حوالي 35كم ،يحيط بها أشجار الزيتون حيث يزيد عدد الأشجار المزروعة عن 20 ألف شجرة .رتفع عن سطح البحر حوالي 260م، يدير شؤونها مجلس قروي  تبلغ مساحة المخطط العمراني للقرية 810 دونم , يزرع في أراضيها  الزيتون وينتج سنويا كمعدل عام حوالي 10 آلاف تنكة زيت و 50 ألف تنكة زيتون يصدر الفائض منه إلى البلدان العربية , وتشتهر أيضا بزراعة الصبر وأراضيها غنية بهذه الشجرة وتدر على السكان أموالا وفيرة . بلغ عدد سكانها عام 1987 م حوالي 2500 نسمة . يوجد في القرية مدرسة ثانوية تأسست عام 1977 م , صادرت سلطات الاحتلال جزء من أراضيها وأقامت عليه مستوطنة ( نيلي )

 

 

 

أبو فلاح

 

تقع إلى الشمال الشرقي من مدينة رام الله ، وتبعد عنها حوالي 26 كم  تقع على هضبة ترتفع عن سطح البحر حوالي 780 م ، وتبلغ مساحتها العمرانية 3 آلاف  دونم تقريبا ، وتبلغ مساحتها الكلية 8200دونم ويزرع فيها الزيتون ،  بلغ عدد سكان القرية عام 1987حوالي 2200نسمة ، يوجد في القرية مدرستين ابتدائي , ومدرستين اعدادي  للبنين والبنات . تعتمد القرية على مياه الأمطار للشرب والري وعلى ( عين سامية )  الغزيرة المياه والتي تبعد 5كم عن القرية وتعد هذه الخربة موقع أثري حيث يقع في شرقها ( خربة سبع ) التي تحوي آثار قديمة , وفي الشمال الشرقي يوجد ( خربة البدود ) و ( خربة فلاسون ) . صادرت سلطات الاحتلال جزء من أراضيها وأقامت عليه مستوطنة ( شيلو ) .

 

 

 

بيت عور التحتا

 

تقع إلى الغرب من مدينة رام الله ، وتبعد عنها حوالي 16 كم  ترتفع عن سطح البحر حوالي 380 م ، وكلمة ( عور ) تحريف لكلمة ( عورا ) السريانية ومعناها ( التبن والهشيم ) ذكرها ياقوت الحموي في معجمه .  وتبلغ مساحتها العمرانية 640 دونم تقريبا ، وتبلغ مساحتها الكلية   4600دونم ويزرع فيها الزيتون والتين والمشمش والعنب والرمان  ،  بلغ عدد سكان القرية عام 1987حوالي 2100نسمة ، يوجد في القرية مدرستين حكوميتين , و بيت عور التحتا موقع أثري يحتوي على أساسات قديمة مرصوفة بالفسيفساء . تعتمد القرية على مياه الأمطار للشرب والري . 

 

 

 

دير جرير

 

تقع إلى الشمال الشرقي من مدينة رام الله ، وتبعد عنها حوالي 12 كم  تقع على ربوة تشرف على الغور  ترتفع عن سطح البحر حوالي 900 م ، وتبلغ مساحتها الكلية 33200دونم ويزرع فيها الزيتون والتين والعنب ،  بلغ عدد سكان القرية عام 1987حوالي 2200نسمة ،تعتمد القرية على مياه الأمطار للشرب وفي جوارها 3 ينابيع لكن مياهها شحيحة ويوجد في القرية مدرسة ابتدائية واعدادية . وتعد موقع أثري يحتوي على صخور منحوتة وبقايا كنيسة وقلعة صليبية . صادرت سلطات الاحتلال جزء من أراضيها وأقامت عليه مستوطنة ( كوخاف هشامر ) .

 

 

 

كـــفـــر مــالك

 

تقع إلى الشمال الشرقي من مدينة رام الله ، وتبعد عنها حوالي 17 كم  ترتفع عن سطح البحر حوالي 780 م ، ، وتبلغ مساحتها العمرانية 2860 دونم ومساحتها الكلية  52196دونم ويزرع فيها الزيتون والتين والعنب  والحبوب بأنواعها والخضروات ويعتبر البصل الذي ينتج في أراضيها من أجود الأنواع .  وبلغ عدد سكان القرية عام 1987حوالي 2000نسمة, معظم سكانها يعودون بأصلهم إلى جماعة ( العرجان ) من دورا الخليل والى جماعة البعيرات .  تعتمد القرية على مياه الأمطار للزراعة والاحتياجات المنزلية ويوجد فيها عين ماء ( عين السامية ) .  ويوجد في القرية مدارس حكومية لجميع المراحل الدراسية , ويوجد في القرية خدمات صحية وبريدية وهاتفية والعديد من الأثار القديمة الدينية , في ظاهر القرية (|مزار الشيخ زيد ) وفي وسط القرية حرش صغير مكون من أشجار البلوط  .

 

 

 

كفر نعمة

 

تقع إلى الشمال الغربي من مدينة رام الله ، وتبعد عنها حوالي 13 كم  ترتفع عن سطح البحر حوالي 480 م ، وتبلغ مساحتها العمرانية 910 دونم ومساحتها الكلية  14ألف دونم تزيد الأراضي المزروعة زيتون عن 4 آلاف دونم وفيها أشجار التين والعنب  .  وبلغ عدد سكان القرية عام 1987حوالي 1900نسمة ويوجد في القرية مستوصف طبي تابع للتأمين الصحي وعلى الصعيد التعليمي فيها مدرستان إعداديتان أحدهما للبنين والأخرى للإناث  . ويوجد في القرية مقامان للأولياء يعرف أحدهما مقام الشيخ ( شبونة ) والثاني مقام الشيخ ( عبد الله ) .

 

 

 

عبوين

 

تقع إلى الشمال الغربي من مدينة رام الله ، وتبعد عنها حوالي 37 كم ترتفع عن سطح البحر حوالي 600 م ، وتبلغ مساحتها العمرانية 1600 دونم ومساحتها الكلية 16200دونم , قد يكون اسم عبوين جاء من جذر ( عوب ) وهي سامية تفيد الخفاء والظلمة , ( عابا ) السريانية بمعنى الحرش  ويزرع فيها الزيتون ،  بلغ عدد سكان القرية عام 1987حوالي 1800نسمة . يعود سكان القرية بأصولهم إلى الطفيلة من أعمال الضفة الشرقية . ويوجد في القرية مدرستان ابتدائية وإعدادية حكومية 

 

 

 

دير أبو مشعل

 

 تقع إلى الشمال الغربي من مدينة رام الله ، وتبعد عنها حوالي 30 كم ترتفع عن سطح البحر حوالي 450 م ، وتبلغ مساحتها العمرانية 990 دونم ومساحتها الكلية 8800 دونم , ويزرع فيها الزيتون حيث تزيد المساحة المزروعة بالزيتون عن ألفين دونم  ، تتزود القرية بمياه الشرب من مياه الأمطار وتبعد عنها ( عين سامية ) غزيرة المياه حوالي 5كم .   بلغ عدد سكانها عام 1987حوالي 1700نسمة .  ويوجد في القرية مدرستان ابتدائيتان فيها صفوف إعدادية , واحدة للبنين وأخرى للبنات . وفيها مواقع أثرية عديدة حيث يوجد فيها صهاريج وبركة مبنية ومحفورة في الصخر .

 

 

 

الطيبة

 

 تقع إلى الشمال الشرقي من مدينة رام الله ، وتبعد عنها حوالي 15 كم وهي قائمة على عدة تلال جبلية عالية  ترتفع عن سطح البحر حوالي 860 م ، وتبلغ مساحتها العمرانية 650 دونم  , ومساحتها الكلية 24000 دونم . بناها الكنعانيون وأسموها ( عفرة )  أي الغزالة وعندما احتل الفرنجة فلسطين سموها ( افرون ) زارها صلاح الدين الأيوبي وسماها بهذا الاسم , فيها آثار تعود إلى ما قبل المسيح ومنها كنيسة أثرية للروم الأرثوذكس بني على أنقاضها كنيسة قبل 50 عاما وكذلك كنيسة الخضر وكنيسة مارجريس . بلغ عدد سكانها عام 1987حوالي 1600نسمة .  في البلدة مدرسة ثانوية مختلطة علمي وأدبي أنشئت عام 1978م وعيادة طبية عامة وعيادة طب أسنان وتم افتتاح متحف للأواني الخزفية الفلسطينية القديمة ومعهد للتعليم اللغة الفرنسية ويوجد فيها جمعية سيدات الطيبة الخيرية

 

 

 

بيتين

 

  تقع إلى الشمال الشرقي من مدينة رام الله ، وتبعد عنها حوالي 5 كم ترتفع عن سطح البحر حوالي 880 م ، وتبلغ مساحتها العمرانية 28000 أخذت التسمية من كلمة ( بيت ايل ) ومعناها بيت الله وكانت قديما محل اقامة الملوك الكنعانيون وعندما هاجر إبراهيم عليه السلام إلى فلسطين نصب خيام بيت ايل وكان اسمها في عهد الفرنجة (  بيتيل ) ،  بلغ عدد سكان القرية عام 1987حوالي 1500نسمة . يعود سكان القرية بأصولهم إلى قرية برقة المجاورة وقد هاجر بعض أبناؤها إلى أمريكا . في القرية مدارس لمختلف المراحل الدراسية . وفي عام 1936م وضعت الحكومة البريطانية يدها على قطعة أرض كبيرة من أراضي القرية وأقامت عليها محطة الإذاعة الفلسطينية والتي دعيت بعد ذلك محطة الإذاعة الأردنية الهاشمية – القدس  .

 

صادرت سلطات الاحتلال جزء من أراضيها وأقامت عليها مستوطنة ( بيت ايل ) , وكذلك مستوطنة ( بيت ايل ب ) .

 

 

 

عارورة

 

  تقع إلى الشمال الغربي من مدينة رام الله ، وتبعد عنها حوالي 20 كم ترتفع عن سطح البحر حوالي550 م ، عرفت في العهد الروماني باسم ( عارور ) .   وتبلغ مساحتها العمرانية حوالي 500دونم ومساحتها الكلية 11000 دونم يزرع  فيها الزيتون وتزيد الأراضي المزروعة بالزيتون عن 2500 دونم , ويتزود سكانها بالمياه من ( عين عارورة ) الواقعة شمال القرية . بلغ عدد سكانها عام 1987حوالي 1500نسمة .  فيها مركزا لرعاية الأمومة والطفولة وعيادة طبية وخدمات الهاتف , وجمعية عارورة الخيرية التي تأسست سنة 1979م . وعارورة موقع أثري يحتوي على أساسات وجدران مهدمة ومدافن ومقام الخضر ومقام العروري ومقام الشيخ رضوان .

 

 

 

قراوة بني زيد

 

  تقع إلى الشمال الغربي من مدينة رام الله ، وتبعد عنها حوالي 22 كم ترتفع عن سطح البحر حوالي350 م , وكلمة ( قراوة ) تحريف لكلمة ( قورا اليونانية ) وتعني مقاطعة أو بلد .  وتبلغ مساحتها العمرانية حوالي 180 دونم  ومساحة أراضيها الزراعية 5100 دونم . بلغ عدد سكانها عام 1987حوالي 1450نسمة , فيها مدرسة ابتدائية .

 

 

 

مزارع النوباني

 

  تقع إلى الشمال من مدينة رام الله ، وتبعد عنها حوالي 25 كم ترتفع عن سطح البحر حوالي500 م ,.  وتبلغ مساحتها العمرانية حوالي 450 دونم  ومساحة أراضيها الكلية9300 دونم . بلغ عدد سكانها عام 1987حوالي 1400نسمة . تشتهر بزراعة الزيتون حيث تزيد المساحة المزروعة عن 5 آلاف دونم ويزرع فيها التين والعنب والتفاح واللوز والرمان , في القرية جامع ومدارس لمختلف المراحل الدراسية , تحتوي القرية على أساسات مغر ومدافن أثرية بالإضافة إلى عدد من الخرب منها خربة طه وخربة الدير .

 

                                             

 

بيت اللو

 

  تقع إلى الشمال الغربي  من مدينة رام الله ، وتبعد عنها حوالي 19 كم ترتفع عن سطح البحر حوالي540 م , ويعتقد أن اسمها تحريف لكلمة ( بيت ايلو ) بمعنى بيت الله , ذكرت في العهد الروماني باسم ( اللون ) ودعاها الفرنج في العصور الوسطى ( بيت الله )  وتبلغ مساحة أراضيها المزروعة حوالي 2800 دونم  ومساحة أراضيها الكلية3400 دونم . بلغ عدد سكانها عام 1987حوالي 1300نسمة .  في القرية مدارس لمختلف المراحل الدراسية , تحتوي القرية على مركزا لرعاية الأمومة والطفولة وعيادة طبية وخدمات الهاتف .                                                                                                             

 

 

 

عين عريك

 

تقع إلى الغرب من رام الله وعلى بعد 7 كم وتقع على الطريق الرئيسي رام الله _اللطرون ,اقرب قرية لها هي عين قينيا , ذكرها الفرنجة باسم (بيت عبك) ترتفع عن سطح البحر 550 م وتبلغ مساحة القرية العمرانية 450 دونما يدير شؤونها مختار القرية , بلغ عدد سكانها عام 1987 حوالي 1199  . لا يوجد في القرية مدارس يوجد بها مدرسة للروم الارثوذكس وهي مدرسة مختلطة لايوجد في القرية خدمات صحية أو خدمات أخرى.

 

 

 

 بيت سيرا

 

 تقع هذه القرية إلى الغرب ومن مدينة رام الله وتبعد عنها حوالي 22 كم وتتبع اداريا إلى مدينة البيرة وتقع  على طريق رئيسي وترتفع عن سطح البحر260 م وسيرا تعني( الجبل ) بالاغريقية  تبلغ مساحتها العمرانية حوالي 200 دونم ومساحتها الكلية حوالي 4700 دونم ,يزرع بها الزيتون وتحيط بها أراضي قرى الصفا وبيت نوبا بلغ عدد سكانها عام 1987 حوالي 1130 يوجد في القرية مدرستان واحدة للبنات واخرى للبنين وكلاهما ابتدائية ويوجد في القريه عيادة صحية عامة أما الخدمات الأخرى غير متوفرة وبيت سيرا موقع أثري يحتوي على اساسات قديمة ومغر وبرك مستديرة .

 

 

 

برقة

 

تقع إلى الجنوب  الشرقي من مدينة رام الله وعلى بعد 6كم ترتفع 750 عن سطح البحر وتقع على مفترق طرق محلي . تبلغ مساحتها الكلية 6000 دونم  بلغ عدد سكانها عام 1987 حوالي 1109 نسمة  يوجد في القرية مدرستان  احداهما للبنات واخرى للبنين وكلاهما ابتدائية  تتزود القرية بمياه الشرب من مياه الامطار و(عين العدنية) و ( عين شيبان ) وهما متجاورين

 

 

 

عابود

 

تقع على الطريق المؤدي إلى الساحل غرب رام الله  وعلى بعد 30 كم وتعد عابود بلدة تاريخية قديمة تعود إلى العهد الرومان ,وقد ذكرها ياقوت الحموي في معجمه ,ووصفها بأنها تقع غرب بيت المقدس ,وكانت قبل عام 1948 م من أعمال مدينة يافا ,وأصبحت الآن تابعة لبلدية رام الله في القرية مسجد قديم بجوارها كنيسة الروم الأرثوذكسي ، وقد اشتهرت عابود بالكنائس والأديرة المندثرة . تبلغ مساحتها العمرانية حوالي 390 دونم ، وبلغ عدد سكانها عام 1987 حوالي 1610 نسمة ، تشتهر القرية بموقعها الجبلي والمطل على الساحل , وخصوبة تربتها الزراعية وأهم مزروعاتها الزيتون ويوجد فيها معاصر قديمة , وتزرع الحمضيات وتتميز بمياهها الغزيرة التي تزود 16 قرية مجاورة بالمياه وفيعا مدرسة ثانوية كاملة للبنين ومدرسة اعدادية للبنات , ومدرسة اعدادية للبنين  تابعة لدير اللاتين , ومدرسة ابتدائية وروضة أطفال تابعة للبروتستانت وفيها نادي للشباب , وفيها عيادة طبية للحالات الطارئة  .

 

 

 

المزرعة القبلية

 

تقع هذه القرية إلى الشمال الغربي من مدينة رام الله وتبعد عنها حوالي 11 كم وتتبع اداريا إلى بلدية سلواد   تقع على منحدر متوسط الانحدار ترتفع عن سطح البحر600 م  تبلغ مساحتها العمرانية حوالي 480 دونم ومساحتها الكلية حوالي 13200 دونم , دعاها الفرنجة في العصور الوسطى باسم ( المزرعة ) , يزرع فيها الزيتون وتزيد المساحة الوزروعة عن 3 آلاف دونم كما يزرع التين والعنب .  عدد سكانها عام 1987 حوالي 2000 نسمة  . يعتمد سكانها على مياه الأمطار في الري والشرب ومن عين ماء شحيحة , في القرية مدرسة ابتدائية واعدادية كاملة . في القرية مجموعة من الخرب وأشهرها خربة ( دير حـراشة ) تقع على بعد 2 كم , وفي القرية مواقع أثرية قديمة أهمها ( عراق الحمام ) .

 

 

 

دير السودان

 

تقع هذه القرية إلى الشمال الغربي من مدينة رام الله وتبعد عنها حوالي 20 كم  ترتفع عن سطح البحر560 م  تبلغ مساحتها العمرانية حوالي 250 دونم ومساحتها الكلية حوالي 4500 دونم يزرع فيها الزيتون  ,بلغ عدد سكانها عام 1987 حوالي 1100 نسمة, في القرية مدرستان ابتدائيتان واحدة للبنين وواحدة للبنات .

 

عطارة

 

تقع هذه القرية إلى الشمال من مدينة رام الله وتبعد عنها حوالي 15كم  ترتفع عن سطح البحر850 م   ذكرها الفرنج باسم ( عطربوت ) . تبلغ مساحتها العمرانية حوالي 600 دونم ومساحتها الكلية حوالي 9550 دونم  يزرع فيها الزيتون  ,بلغ عدد سكانها عام 1987 حوالي 1100 نسمة, في القرية مدرستان ابتدائيتان واحدة للبنين وواحدة للبنات , صادرت سلطات الاحتلال جزءا من أراضيها وأقامت عليها مستوطنة ( عطيرت ) .

 

دير ابزيغ

 

تقع هذه القرية إلى الشمال الغربي من مدينة رام الله وتبعد عنها حوالي 10كم  ترتفع عن سطح البحر530 م   . تبلغ مساحتها العمرانية حوالي 600 دونم ومساحتها الكلية حوالي 1400 دونم  يزرع فيها الزيتون  ,بلغ عدد سكانها عام 1987 حوالي 1000 نسمة, في القرية مدرستان ابتدائيتان واحدة للبنين وواحدة للبنات .

 

كفر عين

 

تقع هذه القرية إلى الشمال الغربي من مدينة رام الله وتبعد عنها حوالي 2كم  ترتفع عن سطح البحر400 م   . تبلغ مساحتها العمرانية حوالي 230 دونم ومساحتها الكلية حوالي 7150 دونم    وتزيد المساحة المزروعة بالزيتون عن 2760 دونم  ,بلغ عدد سكانها عام 1987 حوالي 1000 نسمة .

 

 

 

الطيرة

 

تقع هذه القرية في ظاهر مدينة رام الله الغربي بانحراف نحو الجنوب  وتبعد عنها حوالي 12كم  ترتفع عن سطح البحر650 م   . تبلغ مساحتها العمرانية حوالي 390 دونم ومساحتها الكلية حوالي 4000 دونم  يزرع فيها الزيتون , بلغ عدد سكانها عام 1987 حوالي 1000 نسمة, في القرية مدرستان حكوميتان واحدة للبنين وواحدة للبنات . تقع على بقعة ( كفر غملا ) القديمة التي دفن فيها القديس ( ستفانس ) .

 

 

 

دير غسانة

 

تقع هذه القرية إلى الشمال الغربي من مدينة رام الله وتبعد عنها حوالي 26 كم سميت بهذا الاسم لأن طائفة من الغساسنة نزلتها فخلدت اسمها فيها , وأهلها المقيمون فيها الآن ينتسبون إلى ( جدهم برغوث ) ولذا لقبوا بالبراغثة . تبلغ مساحتها الكلية حوالي 12800 دونم  يزرع فيها الزيتون  وتزيد المساحة المزروعة بالزيتون عن 4450 دونم , بلغ عدد سكانها عام 1987 حوالي 1000 نسمة, في القرية مدرستان  واحدة للبنين وواحدة للبنات .

 

 

 

 

 

جلجيليا

 

تقع إلى الشمال الغربي من مدينة رام الله وتبعد عنها حوالي 9 كم لعل اسمها جاء من كلمة جلجال بمعنى ( متدحرج ) أو دائرة ومن معانيها أيضا منطقة أو ( تخم ) ترتفع عن سطح البحر750 م    تبلغ مساحتها العمرانية حوالي 340 دونم ومساحتها الكلية حوالي 7300 دونم  يزرع فيها الزيتون  ,بلغ عدد سكانها عام 1987 حوالي 900 نسمة, في القرية مدرستان ابتدائيتان واحدة للبنين وواحدة للبنات . لها موقع أثري يحتوي على أساسات وبقايا أراضي مرصوفة بالفسيفساء وفي جنوب القرية ( خربة عليانا ) تحتوي على آثار وقبور قديمة .

 

 

 

عجول

 

تقع إلى الشمال الغربي من مدينة رام الله وتبعد عنها حوالي 20 كم , ذكرها الفرنجة في العصور الوسطى باسم ( جول )  ترتفع عن سطح البحر500 م  تبلغ مساحتها العمرانية حوالي 175 دونم ومساحتها الكلية حوالي 6640 دونم  يزرع فيها الزيتون , وتزيد المساحة المزروعة بالزيتون عن 1500 دونم .بلغ عدد سكانها عام 1987 حوالي 950 نسمة, في القرية مدرسة ابتدائية واحدة لها موقع أثري يحتوي على آثار أطلال وقبور محفورة في الصخر وقطع معمارية , ومن الخرب الأثرية جوار عجول ( خربة جروان ) فيها مقام الشيخ عبد , وخربة ( عين مشرقة ) للشرق من عجول . صادرت سلطات الاحتلال جزءا من أراضيها وأقامت عليها مستوطنة ( بيت أرييه ) على أراضي مساحتها 500 دونم .

 

 

 

دورا القرع

 

تقع إلى الشمال من مدينة رام الله وتبعد عنها حوالي 8 كم , ترتفع عن سطح البحر730 م  تبلغ مساحتها الكلية حوالي 4200 دونم  يزرع فيها الزيتون , وتزيد المساحة المزروعة بالزيتون عن 300 دونم  كما يغرس في أراضيها أشجار التين والعنب والبرقوق وغيرها من الفواكه لكثرة الينابيع فيها .   بلغ عدد سكانها عام 1987 حوالي 800 نسمة, يعود سكانها بأصولهم إلى ( آل عمرو ) من دورا الخليل , والبعض الآخر من ( خربة سبيط ) التي تقع في أراضي طلوزة في محافظة نابلس ويقول الخليليون أنهم نزلوا في أراضي هذه القرية ودعوها باسم دورا قريتهم الأصلية وأضافوا اليها القرع تمييزا عن قريتهم الأم تتزود القرية بالمياه من ينابيعها السبعة وتعد من المصايف المفضلة في فلسطين لمناظرها الخلابة وطبيعتها الجميلة  . صادرت سلطات الاحتلال جزءا من أراضيها وأقامت عليها مستوطنة ( بيت ايل  ) على أراضي مساحتها 610 دونم .

 

 

 

أبو شخيدم

 

تقع إلى الشمال الغربي من مدينة رام الله وتبعد عنها حوالي 10 كم , ترتفع عن سطح البحر740 م  تبلغ مساحتها العمرانية حوالي 660 دونم يزرع فيها الزيتون , وتزيد المساحة المزروعة بالزيتون عن 1400 دونم . سميت بهذا الاسم نسبة إلى عائلة ( شخيدم )  التي أول من نزلتها وعمرتها بلغ عدد سكانها عام 1987 حوالي 800 نسمة, في القرية مدرستان واحدة للبنين وواحدة للبنات .

 

 

 

رأس كركر

 

تقع إلى الشمال الغربي من مدينة رام الله وتبعد عنها حوالي 11 كم , ترتفع عن سطح البحر500 م  تبلغ مساحتها العمرانية حوالي 120 دونم ويقال لها أيضا ( قرية أبي سمحان ) نسبة إلى آل سمحان من شيوخ القيس في جبال القدس الذين اتخذوا القرية مقرا لهم في القرن الماضي , ( كركر ) تعني أعاد الشيء مرة بعد أخرى وكركر الرحى أدارها أو الكركر طائر مائي بلغ عدد سكانها عام 1987 حوالي 750 نسمة, في القرية مدرسة حكومية واحدة ابتدائية  صادرت سلطات الاحتلال جزءا من أراضيها وأقامت عليها مستوطنة ( نحائيل) .

 

 

 

أبو قش

 

تقع إلى الشمال الغربي من مدينة رام الله وتبعد عنها حوالي 6 كم , ترتفع عن سطح البحر760 م  تبلغ مساحتها العمرانية حوالي 480 دونم تحيط بها أشجار الزيتون من جميع الجهات ,  بلغ عدد سكانها عام 1987 حوالي 800 نسمة, في القرية مدرسة ابتدائية للبنين وأخرى للبنات يوجد فيها مركز محو أمية وعيادة طبية .

 

 

 

جفنة

 

تقع إلى الشمال من مدينة رام الله وتبعد عنها حوالي 9 كم , ترتفع عن سطح البحر661 م تقع في وادي منبسط  تبلغ مساحتها العمرانية حوالي 420 دونم ومساحتها الكلية 6000 دونم بلغ عدد سكانها عام 1987 حوالي 700 نسمة, في القرية مدرستان ابتدائيتان واحدة للاتين والثانية للروم الأرثوذكس وجفنة لها موقع أثري يحتوي على بقايا كنيسة وأساسات وقطع معمارية وفيها جمعية جفنة الخيرية .

 

 

 

عين قينيا

 

تقع إلى الشمال الغربي من مدينة رام الله وتبعد عنها حوالي 7 كم , ترتفع عن سطح البحر530 م  تبلغ مساحتها العمرانية حوالي 160 دونم ومساحتها الكلية 2500 دونم . كلمة ( قينيا ) تحريف لكلمة ( قانيا ) السريانية بمعنى قصب يزرع في أراضيها الزيتون والأشجار المثمرة . بلغ عدد سكانها عام 1987 حوالي 500 نسمة, في القرية مدرسة  واحدة ابتدائية  , تشرب من عين ماء قريبة منها ساعدت على زراعة الخضار .

 

 

 

كوبر

 

تقع إلى الشمال الغربي من مدينة رام الله وتبعد عنها حوالي 13 كم , ترتفع عن سطح البحر640 م  تبلغ مساحتها العمرانية حوالي 1300 دونم ومساحتها الكلية 9700 دونم ., في القرية مدارس حكومية  .